الجديدة : بيان تضامني مع الأستاذة خديجة سنان - الجديدة الان -

CDT &.jpg

تابع المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم (كدش) بأزمور، بامتعاض شديد الاعتداء الشنيع الذي تعرضت له الأستاذة خديجة سنان داخل أسوار المدرسة الابتدائية لالة عائشة البحرية بآزمور، وذلك يوم الأربعاء 23/10/2019 على الساعة 8:30 صباحا بعد دخولها للمؤسسة لتأدية مهامها التربوية، حيث فوجئت بعنصر غريب عن المؤسسة ( سيدة) تشبعها سبا وشتما بكلمات حاطة من الكرامة، والتي بلغت حد التهديد بالتصفية الجسدية.
وقد سبق للمكتب المحلي أن نبه في بيانه الصادر بتاريخ 06/10/2019 إلى اقتحام الغرباء للمؤسسة، إلا أن الجهات المسؤولة تعاملت معه بتجاهل.
وتفاعلا مع هذه الحادثة عقد المكتب المحلي اجتماعا طارئا يوم الأحد 27/10/2019 لتدارس المشكل؛ وأعلن عما يلي:
1. استنكاره الشديد للتعنيف الشنيع الذي تعرضت له الأستاذة؛
2. تضامنه اللامشروط مع الأستاذة، ومن خلالها جميع الشغيلة التعليمية؛
3. شجبه وإدانته لهذا الفعل المشين وكافة أشكال العنف الموجهة ضد نساء ورجال التعليم؛
4. تساؤله عن الفوضى التي تعرفها المؤسسة في كل دخول وخروج رغم وجود مساعد تقني بها؛
5. مطالبته المديرية الإقليمية بالجديدة تحريك الإجراءات القانونية والإدارية الكفيلة برد الاعتبار لكرامة الأستاذة الضحية؛
6. تحميله مسؤولية حماية الجسم التربوي والإداري، من الاعتداءات المتكررة التي تهدد سلامته، لكل الجهات المختصة.
وبناء عليه فإن المكتب المحلي يبقى على استعداد لخوض كافة الأشكال النضالية والاحتجاجية دفاعا عن كرامة الأستاذة المعنية وحرمة المؤسسة التربوية.
وعاشت النقابة الوطنية للتعليم نقابة مناضلة مدافعة عن الشغيلة التعليمية

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث